2018 مايو 20

ي البداية نستعرض باختصار توقعاتنا للأسبوع الماضي:

  • اليورو/دولار، نتذكر أن حوالي 70٪ من الخبراء قد توقعوا بأن يرتفع الزوج إلى مستوى 1.2050 على الأقل ومع ذلك تراجعت قوة مضاربو الاتجاه الصاعد قبل أن يقترب من مستوى 1.2000، كما أن مؤشرات الاتجاه على D1 و 15 ٪ من مؤشرات التذبذب أعطوا إشارات بأن الزوج يقع في منطقة التشبع الشرائي، وكما كان متوقعًا مضى الزوج سريعًا باتجاه  مستوى 1.1800، ثم تراجع بعد ذللك ليلامس المستوى 1.1750.
  • الإسترليني/دولار، تحرك هذا الزوج في ممر عرضي ضيق للأسبوع الثاني على التوالي، وأيد معظم المحللين (60 ٪) ارتفاعه في الأسبوع الماضي، ولكن بعد أن ارتفع بمقدار 65 نقطة تراجع مرة أخرى، وكما توقع بقية الخبراء (40٪ ) فقد انخفض الزوج إلى مستوى الدعم 1.3450 بالقرب من المستوى الذي أنهى عنده الأسبوع حيث خسر 75 نقطة فقط خلال تداولات الأسبوع.
  • توقع 70 ٪ من الخبراء ارتفاع زوج الدولار/ين إلى مستوى 110.00 بنهاية مايو لكنه كان أسبق من التوقعات بكثير، فبعد أن وصل بالفعل إلى مستوى المقاومة هذا يوم الثلاثاء 15 مايو، فقد تحول بعد ذلك  إلى دعم وارتفع 100 نقطة أخرى أعلى، ثم خسر 25 نقطة وأنهى تداولات الأسبوع عند المستوى 110.75.
  • العملات الرقمية، يعتقد بعض المحللين أن زوج البيتكوين/دولار لابد أن يعود إلى حدود الممر العرضي بين مستويي 8.620-9.955، وفي 14 مايو وصل إلى مستوى 8.850، ومع ذلك فإنه لم يتمكن من الثبات عند هذا المستوى وسرعان ما تراجع إلى قيم بداية الأسبوع في نطاق 8000، إجمالًا كان الأسبوع هادئًا جدًا بالنسبة لجميع أزواج العملات الرقمية الرئيسية الأخرى حيث أكمل كل من اللايتكوين والإيثريوم والريبل كذلك في نفس المكان الذي بدأوا فيه تداولات الأسبوع تقريبًا.

 

أما بالنسبة لتوقعات الأسبوع القادم، فيما يلي نلخص آراء المحللين والتوقعات التي تم إجراؤها بناء على مجموعة متنوعة من أساليب التحليل الفني والبياني:

  • اليورو/دولار، يتوقع 60٪ من الخبراء أن يتحرك الزوج في اتجاه عرضي مع نقطة البيفوت 1.1800، ويشير التحليل البياني على D1 أيضًا للقناة العرضية بين مستويي 1.1750-1.2000، كما تشير 15٪ من مؤشرات التذبذب أيضًا لارتفاع الزوج في نطاق محدد معطية إشارات تشير إلى أنه يقع في منطقة التشبع البيعي.
    وتتوقع النسبة 40٪ الباقية من المحللين استمرار الاتجاه الهابط، ويقع الدعم عند مستويات 1.1700 و 1.1665 و 1.1585.
    وبالحديث عن الأحداث الهامة المرتقب حدوثها الأسبوع المقبل يجب أن نركز على اجتماع اللجنة الفيدرالية للأسواق المفتوحة يوم الأربعاء 23 مايو، واجتماع البنك المركزي الأوروبي حول السياسة النقدية يوم الخميس 24 مايو، وكلمة رئيس الاحتياطي الفيدرالي  جيروم باول يوم الجمعة 25 مايو.

  • الإسترليني/دولار، انقسمت توقعات الخبراء بالتساوي تقريبا: حيث يتوقع 35 ٪ منهم ارتفاع الزوج ، و 35 ٪ لانخفاضه  و 30 ٪ استمراره في الاتجاه العرضي.
    أما بالنسبة للتحليل البياني، فإنه يتوقع أيضًا تحركه في الاتجاه العرضي في نطاق 1.3450-1.3615 على كلا من H4 و D1، وبعدها من المتوقع أن يتبعه انهيار قوي وينتقل الزوج إلى منطقة 1.3300.
  • الدولار/ين، يتوقع 65 ٪ من الخبراء ، 95 ٪ من مؤشرات الاتجاه  و 90 ٪ من مؤشرات التذبذب، وكذلك التحليل البياني على D1 مواصلة الاتجاه الصاعد لمساره، وأقرب مستوى مستهدف هو 112.00  والمستوى التالي أعلى بـ 100 نقطة.
    ولكن يرجح 35٪ من المحللين انخفاضه مدعومين بـ 10٪ من مؤشرات التذبذب، مما يدل على أن الزوج يقع في منطقة التشبع الشرائي، ولا يستبعد التحليل البياني على H4 احتمالية حدوث حركة تصحيحية مؤقتة لينخفض إلى مستوى 109.85 ؛
  • العملات الرقمية، يتوقع أغلب خبراء بورصة العملات الرقمية أن البيتكوين ستسعى للوصول إلى مستوى 10.000 دولار وسيكون الدعم عند مستويات 8100 و 7900، أما بالنسبة لمؤشرات التذبذب فلا يوجد إجماع بينهم فعلى سبيل المثال يعطي مؤشر الماكد على H4 اختلاف طفيف على مخطط السعر والذي يدل على إمكانية ارتفاع الزوج، من ناحية أخرى ، فإن مؤشر تدفق السيولة على H4 يشير لوقوع الزوج في منطقة التشبع الشرائي  ويتجه نحو الانخفاض، أما على D1 فالوضع عكس ذلك تمامًا.
    أما بالنسبة لأزواج العملات الرقمية الأخرى ، يعتقد المحللون أن حركتها التصحيحية قد اكتملت، والآن سوف يحاولون البقاء في تلك النطاقات، بالنسبة لزوج الإيثريوم/دولار فإن أقرب مستوى مستهدف هو 740.00، والتالي هو 835.00 ، ومستوى الدعم عند 635.00، زوج اللايتكوين/دولار مستوياته المستهدفة هي 150.00 و 180.00 ويقع الدعم في نطاق 130.00، أما الريبل/دولار فالمستوى المستهدف عند 0.8850  ومستوى الدعم الرئيسي عند 0.6140.

 

رومان بوتكو- نورد اف إكس


« تحليل السوق و الاخبار
تدرب معنا
جديد في سوق العملات؟
يمكنك زيارة قسم "لنبدأ معا" إبدأ التدريب
تابعنا (على مواقع التواصل الإجتماعى)