2017 يونيو 26

أولا، نظرة عامة على توقعات الأسبوع الماضي: يقترب موسم الإجازات و قد يكون ذلك سبب ضعف تدفق الأحداث الاقتصادية الهامة. هذا يؤثر بالضرورة على تذبذب أزواج العملات الرئيسية و التي اقتربت من الأهداف التي توقعها المحللون دون النجاح في الوصول أو تخطي هذه الأهداف بعد.

  • لم يتجاوز الحد الأقصى لتقلبات الـ EUR/USD الأسبوع الماضي الـ 90 نقطة. نتذكر أن %75 من خبرائنا توقعوا هبوط الزوج إلى مستوى دعم 1.1100 و ما حدث الأسبوع الماضي هو كالآتي: أقل سعر الأسبوع الماضي كان 1.1118 غير أنه وهنت قوى البيع بعد ذلك و تملكت قوى الشراء زمام الأمور لترجع الزوج إلى نفس المكان الذي بدأ منه التداول عند بداية الأسبوع.
  • بالنسبة لـ GBP/USD، نتذكر أن %70 من المحللين قد صوتوا لصالح هبوط الزوج و قد حدد التحليل الفني 1.2580 كأقل سعر و قد صحت هذه التوقعات. عند منتصف الأسبوع هبط الزوج فعلا إلى 1.2587. و كما حدث مع الـ EUR/USD، بدأ الميل في الانعكاس و اتجه شمالا عائدا إلى نقطة الأسبوعين الماضيين المحورية عند منطقة 1.2715.
  • بالنسبة لـ USD/JPY، فإن التوقعات الأساسية و التي دعمها %90 من الخبراء و تحليلات الرسومات البيانية و %70 من المؤشرات اقترحت أن الزوج سيحاول بالتأكيد اجتياز مقاومة 112.00. ما حدث في الواقع هو كما يلي: عند بداية الجلسة الأسبوعية اندفع الزوج لأعلى محلقا 100 نقطة لأعلى ليصل بسرعة إلى 111.77 ثم تراجع قليلا محاولا تجاوز مستوى المقاومة ثلاث مرات إلا أنه فشل و تراجع الزوج 50 نقطة و أنهى أسبوعه عند 111.27.
  • أما بالنسبة لتوقعات الـ USD/CHF فإنها لم تتحقق. لقد كان متوقعا أن يستمر الميل الصاعد إلى أن يصل إلى مستوى مقاومة 0.9810 على الأقل. غير أن الزوج بقى في القناة السعرية الجانبية المستمرة من خمسة أسابيع بحدي 0.9620- 0.9770 و أنهى جلسته الأسبوعية بالقرب من الخط المركزي في منطقة 0.9695.

 

أما بالنسبة لتوقعات الأسبوع الماضي، يمكننا تلخيص آراء المحللين و تحليلات الرسومات البيانية و المؤشرات الفنية فيما يلي:

  • بالنسبة لـ EUR/USD، %90 من المؤشرات على H4 تشير إلى صعود الزوج و لكن بالانتقال للـ D1 تتحول التوقعات إلى الحيادية. تشير ربع المتذبذبات إلى وصول الزوج إلى إفراط في الشراء بالفعل و بذلك توصي بالبيع. تحليلات الرسومات البيانية على D1 و حوالي %70 من المحللين يتفقون مع ذلك مشيرين إلى هبوط محتمل للزوج أولا إلى 1.1100 ثم إلى أقل من ذلك إلى منطقة 1.0850-1.0960. أما عن المستقبل القريب، من المتوقع صدور بيانات إيجابية عند السوق الاستهلاكية الأمريكية يوم الإثنين 26 يونيو، الأمر الذي قد يساعد على تعزيز قيمة الدولار. غير أنه قد يأخذ الزوج من أسبوع إلى عدة أسابيع لتحقيق أهدافه. هناك وجهة نظر بديلة تتوقع نمو الزوج أولا إلى مستوى مقاومة 1.1285 و قد يتجاوز الزوج هذا المستوى و يصل إلى منطقة 1.1400. غير أنه على المدى المتوسط لا يدعم هذه التوقعات إلا أقل من %10 من الخبراء.

  • بالنسبة لمستقبل الـ GBP/USD، فإن غالبية المحللين هنا أيضا يرشحون بيع الزوج. لكن نسبة ليست بالصغيرة كمثل الحال مع الـ EUR/USD يلتزمون الصمت. آرائهم منقسمة إلى %55/ %44. مؤشرات الميل و المتذبذبات على D1 توصي بالبيع أما على H4 فإنها مثل تحليلات الرسومات البيانية على H4 و D1 توصي بالشراء.
    أقرب هدف سعري لقوى الشراء هو 1.2815، أهداف المدى المتوسط هي 1.2920 و 1.2975 و 1.3045. بالنسبة لقوى البيع فإنهم سيحاولون الهبوط بالزوج إلى منطقة 1.2585- 1.2630 أولا قبل الهبوط إلى منطقة 1.2365- 1.2585.
  • بالنسبة لـ USD/JPY، فإن المؤشرات على H4 أكثر ثقة من مثيلتها على D1. فالأولى ترى أن الزوج سيحاول مرة أخرى الوصول إلى ارتفاع 112.00 و أن هذه المحاولة لابد أن تتوج بالنجاح. تحليلات الرسومات البيانية و حوالي %60 من الخبراء يتفقون مع السيناريو. في نفس الوقت، تحليلات الرسومات البيانية على D1 تشير إلى أنه بعد وصول الزوج إلى 112.15 قد يتراجع إلى منطقة 109.65- 110.00.
  • أما بالنسبة لأخر زوج في تحليلنا و هو الـ USD/CHF. إذا كانت معظم المؤشرات خضراء الأسبوع الماضي فإن التوقعات تشير إلى أن الكثير منها سيتحول إلى الأحمر متوقعين أن يختبر الزوج بالضرورة أقل سعر عند 0.9610 مرة أخرى.
    %70 من الخبراء و تحليلات الرسومات البيانية و حوالي نصف المتذبذبات على D1 تعارض بشدة هذه التوقعات. على أساس أن الزوج يعاني من الإفراط في البيع فإنهم يؤكدون أن الزوج يتجه إلى الحد العلوي للقناة السعرية الهابطة متوسطة المدى عند 0.9910 و التي بدأت في أوائل 2017. أقرب مستوى مقاومة هو 0.9810.

 

رومان بوتكو- NordFX


« تحليل السوق و الاخبار
تدرب معنا
جديد في سوق العملات؟
يمكنك زيارة قسم "لنبدأ معا" إبدأ التدريب
تابعنا (على مواقع التواصل الإجتماعى)